عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة :


مرحبا بكم في منتدى بحر الرومانس

يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوا معنا , او التسجيل ان لم تكن عضو وتريد الانضمام الى اسرة المنتدى


سنتشرف بتسجيلك








ادارة منتدى بحر الرومانس



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الجيتار
الادارة
avatar

انثى
المواضيع : 3794
البلد : اردنية وكلي فخر
المزاج : Bejnennnnn
تاريخ التسجيل : 12/06/2009

مُساهمةموضوع: قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)   2010-01-25, 12:01 am

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أعجبتني القصة التالية كثيراً ... حتى أنني لم أستطع أن أمنع دموعي ..



بعد 21 سنة من زواجي، وجدت بريقاً جديداً من الحب. قبل فترة بدأت أخرج مع
امرأة غير زوجتي، وكانت فكرة زوجتي حيث بادرتني بقولها: "أعلم جيداً كم
تحبها"... المرأة التي أرادت زوجتي ان أخرج معها وأقضي وقتاً معها كانت
أمي التي ترملت منذ 19 سنة، ولكن مشاغل العمل وحياتي اليومية 3 أطفال
ومسؤوليات جعلتني لا أزورها إلا نادراً.



في يوم اتصلت بها ودعوتها إلى العشاء سألتني: "هل أنت بخير ؟ " لأنها غير معتادة على مكالمات متأخرة نوعاً ما وتقلق. فقلت لها:

"نعم أنا ممتاز ولكني أريد أن أقضي وقت معك يا أمي ". قالت: "نحن فقط ؟! " فكرت قليلاً ثم قالت: "أحب ذلك كثيراً".

في يوم الخميس وبعد العمل ، مررت عليها وأخذتها، كنت مضطرب قليلاً، وعندما
وصلت وجدتها هي أيضاً قلقة. كانت تنتظر عند الباب مرتدية ملابس جميلة
ويبدو أنه آخر فستنان قد اشتراه أبي قبل وفاته. ابتسمت أمي كملاك وقالت: "
قلت للجميع أنني سأخرج اليوم مع إبني، والجميع فرح، ولا يستطيعون انتظار
الأخبار التي سأقصها عليهم بعد عودتي"



ذهبنا إلى مطعم غير عادي ولكنه جميل وهادئ تمسكت أمي بذراعي وكأنها السيدة
الأولى، بعد أن جلسنا بدأت أقرأ قائمة الطعام حيث أنها لا تستطيع قراءة
إلا الأحرف الكبيرة. وبينما كنت أقرأ كانت تنظر إلي بابتسامة عريضة على
شفتاها المجعدتان وقاطعتني قائلة: "كنت أنا من أقرأ لك وأنت صغير".

أجبتها: "حان الآن موعد تسديد شيء من ديني بهذا الشيء .. ارتاحي أنت". يا أماه

تحدثنا كثيراً أثناء العشاء لم يكن هناك أي شيء غير عادي، ولكن قصص قديمة
على قصص جديدة لدرجة أننا نسينا الوقت إلى ما بعد منتصف الليل وعندما
وصلنا إلى باب بيتها قالت: "أوافق أن نخرج سوياً مرة أخرى، ولكن على
حسابي". فقبلت يدها وودعتها ".



بعد أيام قليلة توفيت أمي بنوبة قلبية. حدث ذلك بسرعة كبيرة لم أستطع عمل
أي شيء لها. وبعد عدة أيام وصلني عبر البريد ورقة من المطعم الذي تعيشنا
به أنا وهي مع ملاحظة مكتوبة بخطها: "دفعت الفاتورة مقدماً كنت أعلم أنني
لن أكون موجوده، المهم دفعت العشاء لشخصين لك ولزوجتك. لأنك لن تقدر ما
معنى تلك الليلة بالنسبة لي أحبك". يا ولدي

في هذه اللحظة فهمت وقدرت معنى كلمة "حب" أو "أحبك" وما معنى جعلنا الطرف
الآخر يشعر بحبنا ومحبتنا هذه. لا شيء أهم من الوالدين وبخاصة الأم .
إمنحهم الوقت الذي يستحقونه .. فهو حق الله وحقهم وهذه الأمور لا تؤجل.

.............. .................................................. ..........................................

بعد قراءة القصة تذكرت قصة من سأل عبدالله بن عمر وهو يقول: أمي عجوز لا
تقوى على الحراك وأصبحت أحملها إلى كل مكان حتى لتقضي حاجتها .. وأحياناً
لا تملك نفسها وتقضيها علي وأنا أحملها .. أتراني قد أديت حقها ؟ ...
فأجابه ابن عمر: ولا بطلقة واحدة حين ولادتك ... تفعل هذا وتتمنى لها
الموت حتى ترتاح أنت وكنت تفعلها وأنت صغير وكانت تتمنى لك الحياة"



_________________
لا تسألينـــي مـــن انـــا ولا تسألينـــي مـــن اكـــون ولا تسألينـــي عـــن مسكنـــي ولا تسألينـــي ايـــن انـــوي الذهـــاب ولا تسألينـــي مـــاذا ارى .. فقـــط امســـكي بيـــدي وخـــذيني اينمـــا تريـــدين فأنـــا بدونـــكِ لا اعـــرف مـــن انـــا......







لمــــــرأة كالجـــيتار ... لاتعـــطي الحـــانها الا لـــمن يـــتقن الـــعزف على اوتـــار قلبهــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ghmd.yoo7.com
kabten
الادارة
avatar

ذكر
المواضيع : 3752
البلد : مسلم وافتخر واردني كلي فخر
العمل/الترفيه : عطلة
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 24/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)   2010-01-26, 6:32 pm

واااااااااااو



انتي تدمرتينا ع الاخر



بس جد حلوات

_________________
انا ما بحبك مين قال اني بحبك! لاتفسري كلامي ع كيفك ولا تزيدي بهمي وآلامي كل الحكياية:انك حطيتي لحزني نهايةوحققتي الي احلامي وصرتي الحلو بحياتي كل هذا وبتحكي اني بحبك انا ما بحبك انا: امــــــــــــــــــــــــــوت من دونك
you love you love you love you love you love youlove you [
]love you love you
بـــــــــ♥️LOoOolOoOo♥️ـــــــــــــحــــــــــM♥️Lـــــــــــــبـــــــــــ4Everــــــــــــــك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ghmd.yoo7.com
عاشقة الجيتار
الادارة
avatar

انثى
المواضيع : 3794
البلد : اردنية وكلي فخر
المزاج : Bejnennnnn
تاريخ التسجيل : 12/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)   2010-01-27, 1:36 am

كل شي ولا تدمر حبيبي


منووووووووووووووووووووور

_________________
لا تسألينـــي مـــن انـــا ولا تسألينـــي مـــن اكـــون ولا تسألينـــي عـــن مسكنـــي ولا تسألينـــي ايـــن انـــوي الذهـــاب ولا تسألينـــي مـــاذا ارى .. فقـــط امســـكي بيـــدي وخـــذيني اينمـــا تريـــدين فأنـــا بدونـــكِ لا اعـــرف مـــن انـــا......







لمــــــرأة كالجـــيتار ... لاتعـــطي الحـــانها الا لـــمن يـــتقن الـــعزف على اوتـــار قلبهــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ghmd.yoo7.com
@دلوعة تركيا@
عضو فعال
عضو فعال
avatar

انثى
المواضيع : 218
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : في قلب شخص ما......
المزاج : خجولة
تاريخ التسجيل : 23/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)   2010-01-27, 6:02 pm

شكرا كتيررررررررررررررررر قصة فعلا مؤثرة وتقبلي مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الجيتار
الادارة
avatar

انثى
المواضيع : 3794
البلد : اردنية وكلي فخر
المزاج : Bejnennnnn
تاريخ التسجيل : 12/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)   2010-01-27, 8:44 pm

العفو ولووووووووو


نوووووووووورتي الصفحة والله


تحياتي لك

_________________
لا تسألينـــي مـــن انـــا ولا تسألينـــي مـــن اكـــون ولا تسألينـــي عـــن مسكنـــي ولا تسألينـــي ايـــن انـــوي الذهـــاب ولا تسألينـــي مـــاذا ارى .. فقـــط امســـكي بيـــدي وخـــذيني اينمـــا تريـــدين فأنـــا بدونـــكِ لا اعـــرف مـــن انـــا......







لمــــــرأة كالجـــيتار ... لاتعـــطي الحـــانها الا لـــمن يـــتقن الـــعزف على اوتـــار قلبهــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ghmd.yoo7.com
 
قصة قصيرة في كتابتها لكنها كبيرة في معانيها (واقعية)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئات الادبية :: بحر القصص والروايات-
انتقل الى: