عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة :


مرحبا بكم في منتدى بحر الرومانس

يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوا معنا , او التسجيل ان لم تكن عضو وتريد الانضمام الى اسرة المنتدى


سنتشرف بتسجيلك








ادارة منتدى بحر الرومانس



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وردة في مهب الريح !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
safae
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى
المواضيع : 17
البلد : المغرب انما اقيم بالسعوديه
العمل/الترفيه : السباحه وركوب الخيل
المزاج : كوووووووووول
تاريخ التسجيل : 17/07/2010

مُساهمةموضوع: وردة في مهب الريح !   2010-07-26, 11:04 pm


كانت هنا وردة ، لها ألوانٌ كثيرة ، فكل شخص يستطيع أن يراها باللون الذي يحبه ، حكايتها قصيرة ، غرسها على الحب رجالٌ من أجل الحب
سقوها بآمالهم وأحاطوها بالمحبة والوداد ، حافظوا عليها حتى بدأت ترسم حياتها وتمتد خارجةً من تربتها لتعانق الأفق .
جئت ذات مساء للأرض التي تنمو بها هذه النبتة ، رأيتها للمرة الأولى حيث أضفت على نفسي السعادة ورسمت ابتسامةً رقيقةً على شفاهي
جعلت محيّاي يشرق بالنور ذات مساء ، فكأنما كنت شعلةً مضيئةً ومن حولي أنرت الظلام ، إحساسٌ رائع ، أشبه ما يكون بعودة مغترب
لأحضان وطنه وأقرب ما تكون لارتمائة عاشق في أحضان فاتنته .
إنه شعور السكينة ، ما أجمل الشعور بالسكينة .
ما زالت هذه الوردة عشقي منذ أن رأيتها ، أشعر أنها وطني الحبيب الذي لا أريد أن أفارقه ، لا ينتابني أي إحساسٍ يدعوني للمغادرة ولا
أملك أمامها سوى أن أفتح قلبي لها لأشاركها وجداني ، هي حبيبةٌ للغزل وللوصف وللفرح ولا مكان لغير ذلك ، لا تهبّ عليها إلا النسائم
فهي بذاك لطيفةٌ يمرّ بها اللطف ، فتستشفّ لطفاً مما حولها فيجتمع اللطف كلّه لها فتكون هي اللطف الذي يستقي منه من حولها لطفاً
ويذوب لطفاً .
لا يسقيها مطر السماء ولكن يسقيها مطر القلوب ومطر الأقلام ، يسقيها الصفاء ويسقيها العطاء ، يسقيها الوداد والرغبة في الرقي
والإستزادة ، ما تعيش لأجله هذه الوردة هو أمرٌ واحد ، من الممكن تحقيقه هو الرقي ، أن تكون رردةً جميلة ، أجمل من كلّ الورود التي
حولها .
ولكن بالرغم من جمالها إلا أنها لا تستطيع أن تكتسب الجمال ولا أن تصل إلى المأمول إلا بمساعدة عاشقيها ، بصدقهم ، بصفاء قلوبهم
أشعر من جميع من حولي ، أن رياح السموم قادمة كي تذبلها وأن القلوب لم تعد تسقيها لطفاً ، بل أصبحت تسقيها دماء المعارك وتقرع
من حولها طبول الحرب .
ستكون الوردة المسكينة ميدان حرب لشرود تفكير ونضب عاطفة وفساد رأي وصلابة عناد ، فهل ستقوى وردةٌ اعتادت على اللطف أن
تكون ساحةً للمعركة ؟!
لا أظن ذلك !
إنها الحرب تقضي على كل شيء ، تقضي حتى على جمال وردة وتسلبها الحياة !.
أغصان تلك الوردة هي سبب كل هذا ، وقد انقسمت أغصانها لأكثر من فريق وأكثر من حزب وكل حزبٍ بما لديهم فرحون ، يجمعون
موائد الخسارة ويريدون أن يقتسموا المكاسب فأي غباءٍ وأي حمقٍ أشدّ من هذا وهل نطلب من الأعمى أن يصف لنا كيف يرى منظر
قوس قزح ؟! .
أيتها الأغصان ، ألستم كياناً مشتقاً من كيان وردة ؟
أليست حياتكم مرهونةً بحياة وردة ؟
لماذا تريدون أن تقتلوا أنفسكم وتقتلوا وردتكم ؟

توقفوا إن النذير قادم !!!
فلست أقوى أن أرى نهاية وردة أكون أحد عاشقيها وأحد أغصانها مثلكم تماماً ، إلا أنني سأكون غصناً منتظراً فقط
أنتظر النهاية أو أنتظر البداية !
لا فرق بحدّ زعمي إذا لم تصلِ الرسالة
فهل من مستمع ؟!




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كلي ذوق من تحت لفوق
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى
المواضيع : 305
تاريخ التسجيل : 17/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: وردة في مهب الريح !   2010-08-11, 9:52 pm

يسلمووووو

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهرة فلسطين
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى
المواضيع : 1968
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : الركض والسباحة
المزاج : بجنن
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: وردة في مهب الريح !   2010-08-12, 9:44 pm

ثانكس كتير نايس

_________________
[.jpg.html]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وردة في مهب الريح !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئات الادبية :: بحر القصص والروايات-
انتقل الى: